مثلجات الفستق: فرحة كريمية بوصفة بسيطة

آيس كريم الفستق: فرحة كريمية بوصفة بسيطة

أها، مثلجات الفستق. إنها واحدة من تلك النكهات التي، بينما ليست شائعة مثل الفانيليا أو الشوكولاتة، إلا أنها لديها مكان خاص في قلوب عشاق مثلجات العالم. من طعمها الفريد إلى لونها الجذاب، هناك شيء ما في هذه المثلجة المكسرجة تصرخ “غريبة ومغرية”. دعونا نستكشف عالم مثلجات الفستق، هل نبدأ؟

تذوق اللذة الخضراء: كيف يكون طعم مثلجات الفستق؟

قد تسأل، “كيف يكون طعم مثلجات الفستق؟” إنها ليست أبسط سؤال يمكن الإجابة عليه، ولكن هنا نبذة. تخيل نسيجاً كريمياً ناعماً يذوب في فمك. لديها تلميح طفيف من الفانيليا، ولكن نجمة العرض بلا شك هو النكهة الغنية والمكسرجة للفستق. إنها مثل العضة في فستق طازج، ولكن بشكل أفضل – إنها نسخة أكثر كثافة وتكبيرًا لتلك الخبرة.

النظرة الصحية: هل مثلجات الفستق صحية؟

حقائق التغذية لمثلجات الفستق (لكل كوب أو 86 غرام)

إن مثلجات الفستق اللذيذة هذه ليست مجرد لذيذة، بل تتمتع أيضًا ببعض الفوائد الصحية المذهلة. نعم، إنها غنية بالسكر والدهون، ولكن تذكروا، نتحدث عن مثلجات هنا. الخصائص الصحية تأتي من الفستق. إنها غنية بمضادات الأكسدة والبروتينات والدهون الصحية والألياف (nutritionix).

السعرات الحرارية: 125 كيلوكالوري
الدهون الكلية: 6.3 جرام
الدهون المشبعة: 2.4 جرام
الدهون المتحولة: 0 جرام
الكوليسترول: 15 ملغ
الصوديوم: 35 ملغ
إجمالي الكربوهيدرات: 14 جرام
الألياف الغذائية: 0.5 جرام
السكر: 12 جرام
البروتين: 2.3 جرام
فيتامين أ: 150 وحدة دولية
فيتامين س: 0.5 ملغ
الكالسيوم: 72 ملغ
الحديد: 0.5 ملغ

يرجى ملاحظة أن العلامات التجارية الفردية والإصدارات المصنوعة في المنزل قد تختلف في محتواها الغذائي.

فوائد الصحة للفستق

ولكن ماذا يفعل الفستق بالنسبة لك؟ إنه يعزز صحة القلب، ويساعد في التحكم في مستويات السكر في الدم، ويساعد حتى في إدارة الوزن. وهنا حقيقة ممتعة: إنه أيضًا جيد لعينيك، بفضل مضادات الأكسدة اللوتين والزياكسانثين.

كشف الغموض: لماذا مثلجات الفستق بيضاء؟

لماذا تكون مثلجات الفستق بيضاء، تسأل؟ الإجابة تكمن في التحضير. فستق الفستق أخضر، ولكن عندما يُطحن ويُمزج مع القشدة والسكر والحليب، يتحول الخليط الناتج إلى لون أشاح. تضيف بعض العلامات التجارية صبغة غذائية خضراء لإعطائها هذا اللون المميز، ولكن عادةً ما تكون مثلجات الفستق الحقيقية خضراء فاتحة إلى لون أبيض فاتح.

راء القوام الكريمي: مما يتكون كريمة الفستق؟

فهم المكونات

تتكون كريمة الفستق التقليدية من فستق طازج وسكر وحليب أو قشدة. يتم تجريد الفستق من قشره وجلده ثم يُطحن بدقة لإنتاج عجينة.

تحويل الفستق إلى كريمة

يتم مزج عجينة الفستق مع المكونات الأخرى والتحريك حتى تصل إلى قوام كريمي. إنها عملية بسيطة، ولكن النتيجة النهائية هي تحفة كريمية غنية وناعمة.

كيفية صنع مثلجات الفستق محلي الصنع

مثلجات الفستق المصنوعة في المنزل: وصفة بسيطة

المكونات:

1 كوب من فستق غير مملح وخالٍ من القشور
2 أكواب من الحليب الكامل الدسم
1 كوب من القشطة الثقيلة
3/4 كوب من السكر
ملعقة صغيرة من مستخلص الفانيليا النقي

التعليمات:

استعد الفستق: قشر الفستق وقم بإزالة القشور. ثم اطحنهم بدقة في محضرة الطعام. احرص على عدم طحنهم بشكل مفرط، لأنك لا تريد الحصول على زبدة فستق!
امزج القاعدة: في قدر متوسط الحجم، امزج الحليب والقشطة ونصف الكمية المطلوبة من السكر. قم بالتحريك على نار متوسطة حتى يذوب السكر.
أضف الفستق: قم بتحريك الفستق المطحون وبقية السكر في القدر. قم بإحضار الخليط للغليان المنخفض ثم قلل من الحرارة واتركه يغلي لمدة 10 دقائق تقريبًا.
صف واترك يبرد: صب الخليط عبر مصفاة ناعمة لإزالة أي قطع كبيرة من الفستق. اترك الخليط المصفى يبرد إلى درجة حرارة الغرفة، ثم قم بإضافة مستخلص الفانيليا.
اخلط المثلجة: صب الخليط في جهاز صنع المثلجات وامزج وفقًا لتعليمات الشركة المصنعة.
احفظه في الفريزر: انقل المثلجة المخفوقة إلى وعاء مغلق وضعه في الفريزر لمدة لا تقل عن 2 ساعة قبل التقديم.
قدمها واستمتع: قم بتقديم مثلجات الفستق في أطباق أو أكواب واستمتع بالوجبة المصنوعة في المنزل!

تذكر، ستكون مثلجات الفستق المصنوعة في المنزل أفتح في اللون من النسخ التجارية المتوفرة عادةً التي تحتوي على صبغة غذائية خضراء. ولكن الطعم؟ سيكون ذلك نكهة الفستق النقية واللذيذة! استمتع بها!

المثلجات والصحة: ما هي أصح أنواع المثلجات لتناولها؟

بينما تحتوي مثلجات الفستق على بعض الفوائد، إلا أنه إذا كنت تبحث عن أصح أنواع المثلجات لتناولها، قد ترغب في النظر في الخيارات ذات الدهون المنخفضة والسكر المنخفض أو حتى السوربيهات المستندة إلى الفاكهة. فهي تحتوي على سعرات حرارية أقل وسكر أقل مع الاستمتاع بنكهة حلوة.

علاقة محبوبة: كم من الفستق يمكنني أكله في اليوم؟

هل تساءلت يومًا، “كم من الفستق يمكنني أكله في اليوم؟” وفقًا للاختصاصيين التغذية، حوالي 1-2 حفنة أو حوالي 42 حبة فستق في اليوم هو مقدار جيد. إنها مصدر رائع للبروتين والدهون الصحية، ولكن مثل كل الأشياء الجيدة، المعتدل هو الأساس.

الجانب الآخر: ما هي المثلجات الغير صحية؟

العوامل التي تجعل المثلجات غير صحية

ليست جميع المثلجات متساوية. تلك التي تحتوي على كميات عالية من السكر المضاف والنكهات الاصطناعية والألوان والمواد الحافظة يمكن اعتبارها غير صحية. بينما لن يضر الانغماس المنتظم بالتلذذ بصحة الإنسان، يمكن أن يؤدي تناولها بانتظام إلى مشكلات صحية مثل زيادة الوزن وأمراض القلب وغيرها.

استنتاج: مثلجات الفستق – لذيذة، كريمية، سماوية

لتلخيص الأمر، مثلجات الفستق هي لذة – مزيج من القشدة الحلوة والنكهة اللذيذة والمكسرجة. على الرغم من أنها تقدم بعض الفوائد الصحية بفضل الفستق، تذكر تناولها بشكل معتدل. في النهاية، التوازن هو روح الحياة، أليس كذلك؟

تريد المزيد من وصفات الفستق؟

اشترك الآن! ابق على اطلاع دائم بأخبار المكسرات والفواكه المجففة واتجاهات صناعة السلع الاستهلاكية والعروض الحصرية.

بالتأكيد! يمكنك التجربة بإضافة مستخلص اللوز أو حتى قطع من الشوكولاتة الداكنة لإضفاء لمسة إضافية.

يجب أن يستمر مثلجات الفستق محلي الصنع حوالي 2 أسابيع في الفريزر إذا تم تخزينه بشكل صحيح في حاوية محكمة الإغلاق.

تستخدم معظم الإصدارات التي يتم شراؤها من المتجر ألوان الطعام الخضراء. نسختك محلية الصنع هي خضراء شاحبة أكثر طبيعية بسبب الفستق المطحون.

نعم ، يمكنك. بعد أن يبرد الخليط ، يمكنك وضعه في الفريزر. فقط تأكد من تحريكه كل 30 دقيقة حتى يتجمد إلى القوام الصحيح.

من الأفضل استخدام الفستق غير المملح للآيس كريم للتحكم في حلاوة الحلوى. إذا كان لديك مملحة فقط ، فتأكد من شطفها وتجفيفها قبل الاستخدام.

تبحث عن الفستق عالية الجودة أو حبات الفستق بكميات كبيرة? كينيا مكرسة لتزويدك بأجود أنواع الفستق المتاحة ، مباشرة من المصدر. ببساطة ملء نموذج الاتصال أدناه ، ونحن سوف نعود اليكم في أقرب وقت ممكن.

1 + 7 = ?